أحداث ومؤتمرات الكلية

تكريم الطلبة الفائزين بمسابقة حفظ القرآن الكريم

رعى الدكتور رفعت الفاعوري رئيس جامعة اليرموك حفل توزيع الجوائز على طلبة الجامعة الفائزين بمسابقة حفظ القرآن الكريم التي نظمتها عمادة شؤون الطلبة وبالتعاون مع كلية الشريعة والدراسات الإسلامية للمستويات الأربعة التي اعتمدتها لجنة المسابقة وذلك ضمن احتفالات الجامعة بمئوية الثورة العربية الكبرى والأعياد الوطنية.
وألقى عميد شؤون الطلبة الدكتور احمد الشياب كلمة قال فيها ان العمادة دأبت على تنظيم هذه المسابقة وبالتعاون مع كلية الشريعة والدراسات الإسلامية لما لها من دور في تحفيز الطلبة وتشجيعهم على حفظ القرآن الكريم وفهمه وتدبر معانيه ليكونوا قدوة يحتذى بها وانموذجا يعتد بهم لخدمة الوطن والأمة.
وأضاف ان إقامة الاحتفال يأتي هذا العام متزامنا مع احتفالات الجامعة بالذكرى المئوية للثورة العربية الكبرى والأعياد الوطنية الخالدة، مؤكداً استمرار العمادة بتبني ودعم جميع المبادرات الهادفة والتي يتقدم بها طلبة الجامعة من مختلف الكليات، والتي تأتي في إطار تنفيذ سياسة العمادة بإقامة العديد من الأنشطة اللامنهجية لما لها من دور في بناء وصقل شخصية الطالب بجميع جوانبها. وتوجه الشياب بالتهنئة الى الطلبة الفائزين على ما بذلوه من جهد كبير حتى وصلوا الى هذه المرحلة المتميزة واستحقوا التكريم عن جدارة واستحقاق، كما أعرب عن شكره وتقديره للمؤسسات الوطنية التي قدمت الدعم والرعاية هذه المسابقة.
من جهته أعرب عميد كلية الشريعة الدكتور محمد العمري عن تهنئته للطلبة الفائزين وذويهم مؤكداً اعتزازه بتميزهم بهذا الجانب المهم في حياتهم لأن في حفظ القرآن الكريم وتلاوته من شأنه أن ينفعهم بالدارين الدنيا والآخرة، مشيرا إلى أن كتاب الله قد رسم لنا كأمة إسلامية معالم الطريق التي ينبغي ان نسلكها إذا ما أردنا ان نكون في طليعة الامم. وأعرب العمري عن تقديره الكبير لإدارة الجامعة على الدعم الذي تقدمه لكلية الشريعة لتبقى قادرة على أداء رسالتها التربوية لأبنائها الطلبة وللوطن الذي يريد شباباً مسلحين بالعلم والمعرفة وعلى قدر كبير من فهم أمور دينهم لا سيما في هذا الوقت الذي كثرت فيه الدعوات الضلالية التي تستهدف عقول الشباب في كل مكان.
وأعلن مشرف برنامج القرآن الكريم في كلية الشريعة الشيخ مأمون الشمالي عن إقامة المسابقة للعام الجامعي القادم وعلى مستوى طلبة الجامعة، مشيداً بمبادرة طالبات من كليتي الطب والصيدلة "كالشمس للدنيا" والتي تستهدف حث طلبة الجامعة على حفظ القرآن الكريم كاملاً خلال عامين.