أخبار الكلية

الدكتورة الرفاعي تشارك في مؤتمر المركز الأوروبي للبحوث

شاركت الدكتورة سميرة الرفاعي الأستاذ المشارك من قسم الدراسات الإسلامية في كلية الشريعة والدراسات الإسلامية في جامعة اليرموك في فعاليات المؤتمر الدولي الخامس للمركز الأوروبي للبحوث والاستشارات بلندن(ECRC)، والذي عقد في جامعة سانت لويس البلجيكية بعنوان "زوايا متجددة في العلوم الإنسانية والاجتماعية".

وقدمت الرفاعي خلال مشاركتها في فعاليات المؤتمر بحثا علميا بعنوان "التأهيل الزواجي: مفاهيم وتصورات مقترحة"، حيث هدفت الدراسة إلى بيان مفهوم التأهيل الزواجي وأهميته ومنطلقاته، وتقديم تصور مقترح لمحاور ذاك التأهيل، وذلك من خلال اتباع منهجين: الاستقرائي التحليلي والاستنباطي، وقسمت الدراسة إلى مبحثين: الأول التأهيل الزواجي مفهومه، وأهميته، ومنطلقاته، والثاني: تصور مقترح لخطة التأهيل الزواجي.

وكانت أبرز استنتاجات الدراسة أن التأهيل الزواجي هو التخطيط الواعي والإعداد المسبق للحياة الزوجية بما يضمن تحقيق غايات إنشائها واستمرارها ويجنبها التوترات والإنهاء الفاشل، ويعرف إجرائياً بالإعداد والجاهزية لفترتين هما: قبل العقد، وما بعد العقد وقبل الزواج، وأن أهمية الـتأهيل الزواجي تشمل أربعة سياقات: الفكري، والمجتمعي، والوجداني، والعملي، وأن منطلقات التأهيل تتلخص في: العقدي، والنفسي، والاجتماعي، والمفاهيمي.

كما أن أبرز محاور خطة التأهيل المقترحة للمرحلة الأولى (ما قبل العقد): التعرف على الذات، واللقاء الأول واتخاذ القرار، وأن محاور المرحلة الثانية (بعد العقد وقبل الزواج): مراحل الحب، وأنواعه، وأركانه، وأنواع المشاعر ولزوم إدارتها، وكيف تسعد شريك حياتك، وتقييم تقلبات الدور، وصفات لا يحبها الرجل في زوجة المستقبل، ومستويات فشل العلاقات المحرمة.

وفي ضوء الاستنتاجات السابقة توصي الدراسة بإدراج فن إدارة المشكلات الزوجية في خطة التأهيل لمراحل لاحقة، وكذلك ضرورة وضع خطة للتأهيل الوالدي كخطوة تالية للتأهيل الزواجي.